اختتام الرحلات الاستثنائية لإعادة العالقين والاستعداد لتنظيم دخول البقية عبر الطريق البري

 اكتملت  زوال اليوم الرحلات الاستثنائية المخصصة لإعادة المواطنين العالقين  وذلك بعد أسبوع من  بداية هذه الرحلات التي انطلقت أولاها يوم  الـــ 5 من الشهر الجاري،  حيث تم تنظيم 8 رحلات مباشرة من مطار محمد الخامس بالدار البيضاء إلى مطار نواكشوط الدولي أم التونسي بمعدل رحلة كل يوم؛

وجرت هذه العملية في أجواء مرضية تميزت بالتنظيم والدقة و حسن التنسيق بين مختلف المصالح المعنية بها، مما مكن من تنفيذ برنامج الرحلات بالصيغة التي رسمت له مسبقا حيث لم يتم إلغاء  أي منها ولم تتأخر عن مواعيدها ؛

وقد حرصت السفارة منذ بداية  تحضير هذه العملية على توفير الظروف اللازمة لإنجاحها  وذلك من خلال  تحضير قوائم المسافرين وفرز أماكن تواجدهم  وإصدار تصاريح المرور لهم  والقيام  بالتنسيق اللازم مع السلطات المعنية لتسهيل تنقل المغادرين  في ظل  ضوابط الحجر الصحي وحالة الطوارئ الجارية، كما  أمنت النقل الجماعي المجاني لهم، وصولا للحظة  انطلاق الرحلات حيث واكب موظفو السفارة  هذه العملية عن قرب من خلالهم تواجدهم اليومي في المطار وتسهيل إجراءات المغادرة للمواطنين؛

وبعد اكتمال هذه المهمة، سيشرع في ترتيبات   دخول بقية المواطنين  العالقين  عبر الطريق البري  منتصف الأسبوع القادم، حيث بدأت  المصالح  المختصة للسفارة مباشرة العمل على تنفيذ هذا الدخول  بما يضمن سلالة وانسيابية هذه العملية، وسيتم في وقت لاحق بإذن الله إعلان التفاصيل المتعلقة بهذه العملية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق